“يد واحدة”.. الأحزاب المصرية تدخل على خط مواجهة “كورونا”

سياسة

العين الإخبارية – أحمد فتحي – القاهرة

الأربعاء 2020/3/18 09:58 م بتوقيت أبوظبي

الكشف عن كورونا بواسطة الحجر الصحي المصري - أرشيفية

الكشف عن كورونا بواسطة الحجر الصحي المصري – أرشيفية

دخلت الأحزاب المصرية على خط مواجهة خطر انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، عبر إطلاق مجموعة من المبادرات العملية وحملات التوعية اللازمة لمواجهته. 

ودشنت أحزاب مصرية حملات لتوعية الأهالي بالمحافظات المختلفة، لمواجهة كورونا، فضلا عن المساعدة في توفير وتوزيع المسلتزمات الطبية، والمساهمة، ونشر فرق للتطهير والتعقيم في الأماكن العامة.

وقال الدكتور عصام خليل رئيس حزب المصريين الأحرار، لـ”العين الاخبارية”، إن “الحزب يكثف استخدام منصات التواصل الاجتماعي لنشر التوعية الصحية من خلال المعلومات الصادرة عن منظمة الصحة العالمية والجهات المعنية، بالإضافة إلى حملات ميدانية بالقرى، مع ترك مساحة للأعضاء للاسهام في توفير مستلزمات الوقاية وتوزيعها كدور اجتماعي”.

وأوضح أن “الحزب يراقب عن قرر التبعات الاقتصادية للمرض ويعد ورقة متكاملة لتدارك الآثار وسيتم مناقشتها مع الجهات المعنية، وسيقوم بحمله توعيه علي المستوي الاقتصادي للفرد والمجتمع”.

وتابع: “الحزب على الصعيد الخارجي يرصد حالات المرض للمصريين بالخارج وينسق مع الجهات المعنية سواء وزارة الهجرة أو الوزارات بتلك الدولة لتوفير سبل نقلهم إلي مصر”.

ولفت إلى أن “الحزب تمكن بالتعاون مع شركات طيران توفير مقاعد بخصم للمصريين العالقين في بعض الدول العربية للعودة إلى بلادهم”.

وشدد خليل على أن “الحزب يبذل جهوده لمعاونة أجهزة الدولة لتحقيق الهدف المنشود ومحاصرة المرض”.

وأكد أن “مصر بكل قطاعاتها اتخذت منذ بداية الأزمة عالميا بتدابير وقائية واحترازية للحد من تفشي كورونا، بدأ من رقابة المطارات وتجهيز مستشفيات للعزل والحجر الصحى، وتعقيم المنشآت وغيرها من قبل القوات المسلحة ووزارة الصحة المصرية.

وتحت عنوان “يد واحدة مع مصرنا الغالية لمكافحة الوباء”، نظم حزب مستقبل وطن في عدد من المحافظات مجموعات عمل لتعقيم وتطهير للأماكن العامة، كما أعلن الحزب عن إطلاق حملات توعية للمواطنين بمخاطر الفيروس من خلال عدة ندوات بالمحافظات.

وأشار الحزب، في بيان، إلى توزيع المستلزمات الطبية الوقائية للمواطنين من كمامات وقفازات الطبية على المارة في الشوارع، مطالبين إياهم بضرورة اتباع الإرشادات الوقائية حفاظا علي سلامتهم.

وشدد النائب الأول لرئيس الحزب، أشرف رشاد، على ضرورة رفع درجة الاستعداد القصوى، على مستوى كافة المستويات التنظيمية، للحزب بجميع المحافظات، وذلك دعما لخطط الدولة في مواجهة فيروس كورونا المستجد.

ومن جانبه، أطلق حزب الوفد برئاسة المستشار بهاء أبوشقة، حملة “إغاثة” للوقوف إلى جوار المصريين ومساندة الدولة المصرية في مواجهة فيروس كورونا.

وأعلن الحزب عن تجهيز حقائب صحية تحتوي بداخلها على منشورات توعية، يوضح الفيروس وأعراضه وطرق الوقاية منه، بالإضافة إلى بعض الوسائل المستخدمة في التصدي للمرض، مثل: «الكمامة، زجاجة كحول إيثيلي، جوارب اليد الطبية، وبعض وسائل التعقيم الأخرى»، يوزعها شباب الوفد في جميع محافظات مصر.

وفى سياق متصل، أطلق حزب الحرية المصري، برئاسة صلاح حسب الله، حملة توعية تحت عنوان “احمي نفسك.. احمي بلدك”، عبر وزيع ملصقات توعية لمواجهة الفيروس مع توزيع بعض المطهرات وشرح كيفية استعمالها.

كما دشن حزب المحافظين حملة “معا ضد الكورونا”، وقال الحزب، في بيان، إن “ذلك يأتي انطلاقا من المسؤولية المجتمعية، وإيمانا بأن الطريق الوحيد للنجاة هو التكاتف والتضامن بين الجميع من أجل الوقوف يدا واحدة للتخلص من تفشي هذا الفيروس”.

العين الأخبارية

زر الذهاب إلى الأعلى